منتدى دفعتي


 
الرئيسيةمركز التحميلالتسجيلدخول
قروب المنتدى
مجموعات Google

اشترك في قروب

منتدى دفعتي

البريد الإلكتروني:

زيارة هذه المجموعة
المواضيع الأخيرة
إعلان
 
الإخوة الكرام يود منتدى دفعتي الإعلان عن
فتح باب اللإشراف فعلى الراغبين
 التواصل معنا عبر إيميل المنتدى
مع العلم أنه يشترط على من يريد طلب الاشراف
ان يكون لديه على الأقل 25 موضوعا قي المنتدى
 بالإضافة إلى أننا نستقبل ملاحظاتكم وآرائكم
على نفس الإيميل المذكور ولكم منا كل التقدير والاحترام
طفل غزة
هذا الطفل هو الجيش الذي تحاربه دولة الكفر إسرائيل لعنها الله.. رحمه الله وجعله أحد طيور جنته هو وأمثاله من الأطفال الذين لم
تستطع الكاميرا التقاط صورهم ..
انصرو أهلكم في غزة
إخوتنا الكرام هنيئا للأمة الإسلامية بنصر غزة وهنيئا لأهل غزة بحصد الشهداء رفعا واعلاء لكلمة الله
ليس علينا الا الدعااااااء فلندعو لهم بان يفرج الله همهم وان يرفع عنهم الحصار وان يؤوي من يسكن منهم الان بالعراء ولندعمهم ايضا باموالنا ولعله هنا بمدني نجد نشاط اخواننا في جمعية انصار الخيرية التي تبذل الجهد بجمع المال لاهل غزة فلا تبخلو على انفسكم بالحسنات ولا على اخوانكم بالعون والمساعده وفقكم الله.
تصويت
منع الاكياس في السودان وبالتحديد مدني صح ولا غلط؟؟
 صح
 خطأ
استعرض النتائج
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Medicalshark
 
zmzamia
 
شمس الجزيره
 
bioman
 
master
 
freeway12go
 
م.الاء
 
KhaliD26080
 
معاذ فيزياء
 
bakonda
 

شاطر | 
 

 [ عندنا خيرٌ كثير ] أمرٌ عجاب ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Medicalshark
**المشرف العـــــــام**
**المشرف العـــــــام**
avatar

العمر : 35
الموقع : السودان-مدني
العمل/الترفيه : خريج جامعة الجزيرة/الانترنت والبلياردو
المزاج : تمام والحمد لله
الدفعة : 26
التخصص : هندسة طبية
الوسام :
نقاط : 26
تاريخ التسجيل : 30/05/2008

مُساهمةموضوع: [ عندنا خيرٌ كثير ] أمرٌ عجاب ..   2/6/2008, 8:30 am

بسم الله الرحمن الرحيم . .

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أيها الإخوة الأعزاء لقد أعجبني أحد مواضيع الأخوات في أحد المنتديات والذي أحببت نقله لكم هنا

تقول الفتاة
^
^
^
^
^
^
/



سألنا أبي : مستعدين ؟

أجبنا كلنا بصوت واحد : نــعــم!


و الحماسة تتملكنا في أقصى حدودها ..




سنذهب للتخييم .. اشتقنا لرحلات البر هذه ..

انطلق بنا أبي و عند أول منعطف أشارت أمي إلى سيارة أخرى تسير في الإتجاه المعاكس لنا و قالت لأبي : انظر هذا عبد الرب !




أشار إليه أبي بيده لكنه ما انتبه له .. فاستدار أبي عائداً ..

ينوي اللحاق بـ عبد الرب هذا الذي لا أعرف عنه شيئاً!


أوقف عبدالرب سيارته في مكان ليس بعيد و نزل ينوي الدخول إلى أحد البيوت حتى ناداه أبي ..


التفت عبدالرب إلى أبي ..

فإذا به رجل عجوز ..

تملأ التجاعيد وجهه ..

و تغطي لحيته البيضاء نصف وجهه ..




عبدالرب هذا رجلُ فقير و أكاد أقول مُعدم لشدة فقره ، من جنسية آسيوية كان يأتي ليسقي حديقتنا الماء .. أو ما شابه

هكذا أخبرتني امي ..




لم يتذكر عبدالرب أبي و لكنه سلّم عليه ..

فرد عليه أبي و سأله عن أخباره و كيف صار .. و لمَ لم يعد يأتي إلى هُنا ..




قال عبدالرب بلغة عربية فصحى و ما هو بعربي ، و ابتسامة الرضا مرتسمة على وجهه ..



-أنا صرتُ آتي إلى هُنا ؛ فلأني رجل كبير فإني أصدر أصواتاً و
أنا نائم دون أن أشعر فصار زملائي في السكن ينزعجون مني
و من شخيري .. لهذا سمح لي صاحب هذا المنزل أن أبيت في
حديقته بعد أن أستأذنته في ذلك ، مقابل أن أعتني بها .. والله
إني لا أدري أي خير صنعته في حياتي حتى يجازيني الله بكل
هذه النعم .. لا أدري ماذا فعلت كي يسمح لي الرجل بأن أنام
هنا و باعني سيارته القديمة بثمن قليل .. سبحان الله ، الله
كريم .. كريمٌ جداً .




سأله أبي بتعجب :

-تنام في الحديقة هنا ؟




قال :

-نعم .. لا فرق بين عربي و لا أعجمي إلا بالتقوى .. فلمَ ينام
الفقراء كل ليلة بالعراء و أنا أنال الراحة ما الفرق بيني و بينهم
.. الحمدلله عندنا خيرٌ كثير و ربي كريم
.


و استمر يحدّث أبي ..
و الله إني شعرتُ بأن هذا أصدق حديث سمعته ..
شعرتُ به يقوله من قلبه و كأنه يلقي محاضرة قصيرة أو يعظ أبي و نحن معه !
ما أروع كلامه و هو يتحدث عن الله و كرمه !




أقسم بالله أن ثيابه بالية شبه ممزقة ..


و الفقر بادٍ بوضوح عليه ..



رجلٌ يبيت في العراء .. لا يقيه شيء من حر الصيف و لا يحفظه شيء من برد الشتاء ..

بعيدٌ عن اهله .. الله أعلم منذ متى لم يرهم !


لكن رضاه عظيم !


راضٍ عن كل شيء !




والله أكثر ما أدهشني قوله : " الحمدلله عندنا خيرٌ كثير "


بالله عليكَ يا عبدالرب .. ماذا تملك ؟


ثوبٌ بالٍ .. و وجه نحت الزمن عليه خطوط التعب

و قلبٌ راضٍ !


يااااه .. والله إني لأغبطكَ يا عبدالرب على هذا القلب الذي تملك ..


أوبعد فقرك الشديد ..

و تغرّبكَ الطويل ..

تقول : عندنا خيرٌ كثير .. !؟

إذا ما أقول أنا
ما أقول أنا يا عبدالرب ما أقول


/




عبدالرب هذا جعلني أتوقف لوقتٍ طويل مع نفسي ..

كم من مرة غضبت لأن أمي رفضت أن تشتري لي هذا الثوب ..

و كم من مرة اعترضت لان أبي رفض أن أشتري ذاكَ الـ آي بود ..

و كم من مرااات و مرااات ..




لكن عبدالرب و رغم أنه لا يملك شيئاً يقول و القناعة تملؤ قلبه :


( الحمدلله عندنا خيرٌ كثير ! )




والله ياربي إنا مقصرون في شكرك..

و إنا مقصرون في ذكرك ..

و إنا مقصرون في عبادتك ..


إن هذا لأمرٌ لا نرى مثله كل يوم !
ذاك موقف أسال دمعي
و غيّر في حياتي أمراً كبيراً
و هزّ نفسي ..
و حركَ بداخلي أشياء !


،




أحبائي في الله ..

فلنقف مع أنفسنا لـ لحظة ..

و لنتساءل ..

من منا هو مثل عبدالرب

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bioman
عضو مميز
عضو مميز


الدفعة : 27
التخصص : هندسة طبية
نقاط : 12
تاريخ التسجيل : 09/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: [ عندنا خيرٌ كثير ] أمرٌ عجاب ..   10/12/2008, 1:30 am

ياريت كل الناس كدا شغل تمام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
[ عندنا خيرٌ كثير ] أمرٌ عجاب ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى دفعتي :: أركان الأسرة :: روضة السعداء-
انتقل الى: